ARAB FRIENDS

ARAB FRIENDS


    مكانة المرأة فى الاسلام....

    شاطر
    avatar
    شمس
    عضو friends جديد
    عضو friends جديد

    انثى
    تاريخ الميلاد : 16/10/1987
    عدد المساهمات : 10
    نقاط : 24
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 12/06/2009
    العمر : 30

    مكانة المرأة فى الاسلام....

    مُساهمة من طرف شمس في الجمعة يونيو 12, 2009 8:07 am




    المقدمه

    الحمد لله حمدا كثيرا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضى اللهم لك الحمد ملء السماوات والأرض فكل الحمد لك اللهم لك الشكر ملء السماوات والأرض فكل الشكر لك نحمدك على نعمة الإسلام والإيمان والقرآن ونحمدك على أن هديتنا للإسلام وجعلتنا من أمة خير الأنام صلوات الله وسلامه عليه نشهد أن لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدا عبدك ورسولك صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان وسلم تسليما كثيراأيتها الأخوات المؤمنات إدارة ومعلمات وطالبات ومنسوبات أوصيكن ونفسي بتقوى الله عز وجل وأن نقدم لأنفسنا أعمال تبيض وجوهنا يوم أن نلقى الله (يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم) (يوم تأتي كل نفس تجادل عن نفسها) (يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا وما عملت من سوء تود لو أن بينها وبينه أمدا بعيدا) (يوم يبعثر ما في القبور ويحصل ما في الصدور) يوم تبلى السرائر وتنكشف الضمائر يوم الحاقة والطامة والقارعة والزلزلة والصاخة (يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه وصاحبته وبنيه لكل امرئ منهم يومئذ شأن يغنيه)

    مكانه المرأه فى الاسلام

    المرأة في الإسلام فصورتها هي : الجمال مقابل القبح والعدل مقابل الظلم
    عرفت مالها ، وماعليها ، وأخذت وضعها الصحيح ، ومقامها المناسب لفطرتها
    وخلقتها ، من غير ذل ولا هوان ، ولا احتقار ولا استصغار .
    كرمها الإسلام أما وأختا وزوجة وبنتا ، أوصى بالإحسان إليها رب العزة
    والجلال ويتدرج هذا الإحسان حتى يصل قمته في الأم لأنها قامت فعلا بالرسالة
    التي خلقت لأجلها وأدت مايجب عليها في هذه الحياة فانظري لقول الله
    سبحانه ممتنا بنعمة خلق المرأة على الرجل :
    ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة
    ورحمة وقوله تعالى : والله جعل لكم من أنفسكم أزواجا وجعل لـكم من
    أزواجكم بنين وحفدة .
    وقوله تعالى : وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا
    ويجعل الله فيه خيرا كثيرا .
    وقوله تعالى : ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة .
    ولقول رسول الله في الحث على الإحسان إلى البنات والأخوات :
    من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن إليهن كن له سترا من النار .
    وقوله : من كان له ثلاث بنات أو ثلاث أخوات ، أو بنتان أو أختان
    فأحسن صحبتهن ، واتقى الله فيهن - وفي لفظ : فأدبهن وأحسن إليهن
    وزوجهن - فله الجنة .
    وفي حديث آخر : كنت أنا وهو في الجنة كهاتين وأشار بالسبابة والتي تليها .
    وفي آخر : من أنفق على بنتين أو أختين أو ذواتي قرابة يحتسب النفقة عليهما
    حتى يغنيهما من فضل الله أو يكفيهما كانتا له سترا من النار .
    وفي آخر : من كن له ثلاث بنات يؤويهن ويرحمهن ويكفلهن ويزوجهن
    وجبت له الجنة البتة , قيل : يارسول الله فإن كانتا اثنتين ؟ قال : وإن كانت
    اثنتين , فرأى بعض القوم أن لو قال : واحدة لقال : واحدة .
    وفي لفظ عن أبي هريرة قال : وواحدة .
    وروي في الحديث : من كانت له أنثى فلم يئدها ولم يهنها ولم يؤثر عليها ولده
    يعني الذكور أدخله الله الجنة .
    وانظري لقوله : ( استوصوا بالنساء خيرا ) .
    ولقوله : (خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ) .
    وقوله في الرجال الذين يضربون نساءهم : (لاتجدون أولئك خياركم ) .
    وقوله : (أصبر على الطعام والشراب ولا أصبر عليهن ) .
    وقوله : (حبب إلي من دنياكم الطيب والنساء) .
    وقوله : (إني أحرج حق الضعيفين اليتيم والمرأة ) .
    وقوله : لحادي الإبل الذي يسوق بالنساء : (رويدا سوقك بالقوارير ) .
    وكل هذه أحاديث صحيحة مخرجة في الصحيحين والسنن
    وكان يحمل أمامة بنت زينب وهو يصلي بالناس يضعها ويرفعها أثاء الصلاة
    وكان يوسع لفاطمة ابنته في مجلسه ويقبل رأسها .
    والإسلام منح المرأة حقوقا كثيرة لم تكن لتنعم بها إلا في ظله وسوى بينها وبين
    الرجل في أصل الخلقة ]خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما
    رجالا كثيرا ونساء[ وفي التكليف والجزاء ]أني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر
    أو أنثى بعضكم من بعض [ وقال رسول الله : (النساء شقائق الرجال ) .
    وجعل لها حق اختيار الزوج الذي ترضى به ، وأمر بإعطائها المهر وجعله حقا لها
    كما أمر بحسن عشرتها والإحسان إليها ، وإعفافها ، وصيانتها ، والإنفاق عليها
    وإسكانها ، حسب وسع الزوج ، وتعليمهـا ماينفعها في دينها ودنياها
    وتوجيهها لما يصلحها ويجنبها الزلل والخطأ .
    وجعل لها حق التملك والتصرف المتزن في مالها تحت رعاية زوجها ، واعتمد
    شهادتها في الأموال واعتبرها من العدول إن لم يظهر منها معصية لله عز وجل
    وجعل لها حقا في الميراث ، وأبطل ماكان عليه أهل الجاهلية من ظلمها
    بالعضل والإرث ونحو ذلك .
    وقبلها مخبرة ومحدثة وفقيهة وعالمة ، واحترم مشاعرها ومطالبها ، وجعل لها حق
    التعبير عن رأيها ، وحفظها من التبذل وطمع الرجال فيها بحجابها عن الأجانب منهم .
    وجعل لها حق إجارة الحربيين وضمن لها دمها في قتل العمد والخطأ .
    وهذه الشرائع وغيرها تدل على اهتمام بالغ بالمرأة وبدورها في الحياة يضمن
    بها حقها ، كما خفف الله عنها كثيرا من العبادات على ماسنبينه قريبا مراعاة
    لضعفها وماجبلت عليه من صفات .
    وقد ذكر الله سبحانه المرأة في كتابه ذكرا حسنا ونوه بعظم دورها كأم حملت
    ووضعت فشرفت بذلك أيما شرف .
    وأمر الإسلام بنكاح المرأة وجعل النكاح من سنن المرسلين والفطرة السليمة
    قال تعـالى : ولقد أرسلنا رسلا من قبلك وجعلنا لهم أزواجا وذرية .
    وقال : (لكني أقوم وأنام وأصوم وأفطر وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني )
    وقال : يامعشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج .
    حتى المرأة الكافرة نالها من رحمة الإسلام لكونها امرأة ومن ذلك نهيه عن قتل
    النساء والأطفال في غزواته .


    وتم بحمد الله


    عدل سابقا من قبل شمس في الأحد يونيو 14, 2009 1:30 pm عدل 1 مرات

    Demo30
    عضو friends جديد
    عضو friends جديد

    ذكر
    عدد المساهمات : 4
    نقاط : 8
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 12/06/2009

    رد: مكانة المرأة فى الاسلام....

    مُساهمة من طرف Demo30 في الجمعة يونيو 12, 2009 8:33 am

    شكرا ليكى
    وجميل المنتدى
    بس لو يتغير اللون

    asser_alhb2009
    عضو friends جديد
    عضو friends جديد

    ذكر
    تاريخ الميلاد : 01/10/1988
    عدد المساهمات : 1
    نقاط : 1
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 12/06/2009
    العمر : 29

    رد: مكانة المرأة فى الاسلام....

    مُساهمة من طرف asser_alhb2009 في الجمعة يونيو 12, 2009 12:06 pm

    جميل ياشمس
    تسلم ايدك
    avatar
    Dr / AMAZON
    Admin
    Admin

    ذكر
    تاريخ الميلاد : 23/01/1988
    عدد المساهمات : 31
    نقاط : 36
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 09/06/2009
    العمر : 29

    رد: مكانة المرأة فى الاسلام....

    مُساهمة من طرف Dr / AMAZON في الجمعة يونيو 12, 2009 4:28 pm

    جميل جدآآآ
    يا شمس ويا جماعة
    اللى عندة اى اقتراح يقولة


    _________________




    avatar
    togy
    friends شغال
    friends شغال

    انثى
    تاريخ الميلاد : 13/07/1988
    عدد المساهمات : 123
    نقاط : 212
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 31/07/2009
    العمر : 29

    رد: مكانة المرأة فى الاسلام....

    مُساهمة من طرف togy في السبت أغسطس 01, 2009 8:40 am

    جزاكي الله كل خير يا شمس

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 11:39 am